-->
Military Dz Military Dz
10/recentpost

Latest news

10/recentpost
5/recentpost
جاري التحميل ...
5/recentpost

تاريخ الثورة التحريرية الجزائرية 1954 : معركة عين القطار في منطقة الاوراس - الحلقة الثانية

..........تاريخ وعبرة..........
...الحلقة الثانية مع عابدي بولنوار
ولما أنتهت معركة عين القطار التي تحولت من كمين إلى مواجهة ميدانية وأحكمنا فيها السيطرة على الميدان خاصة بعد تدخل الطيران وإسقاطنا لواحدة وأبلى فيها عشي عمار ومدور عمر بن جاب الله بلاء عظيما ،لأنهما كانا مدججين برشاشين،وكان أيضا مدور العايش بالخماسي البلجيكي وعبد المجيد عمراني بسلاح االبريطا  ،وبلقاسم ڤرجوط بالسباعي ،ومما زاد المعركة سخونة وقوة إلتحاق (بلقاسم أوفرح سرجان)بفوجيه فأحطنا بعساكر الاحتلال من كل جهة،وانتهت  المعركة مع اقتراب وقت المغرب ،حيث تجمعنا في ربوة (بلفوناس),وقد أكمل بلقاسم أوفرح سيره باتجاه رأس أغرو،ومما أتذكره ،أنه خرج إلينا رجل  وراح ينادي بأعلى صوته (أخليتوا ادياركم وتحبو تزيدو اديارنا)وهو يسكن هناك وإسمه (الحسين بن محمد بن عمار بوذراع)فأمسكه عمار عشي وصفعه بعدة صفعات ووضعه في كوخ مملوء بالحشرات فبدأ يتوسل للصفح عنه،فطلبت من عشي عمار أن يطلق سراحه،ففعل،ومع حلول الظلام إتجهنا إلى مركز أمنا(مسعودة بدرة)فاستقبلتنا بالفرح والزغاريد،وهيأت لنا عشاء وكان تقريبا مع طلوع النهار .وقد إلتقينا هناك أيضا ب(عثامنه مبارك)،ففرح كثيرا بالانتصار الذي حققناه،وكان له اربعة  من المجاهدين وهم أبناء أخيه أحمد.
ولما أسترحنا من التعب ،إنسحبنا في الغد إلى رأس أغرو وبتنا هناك ولكن العسكر الفرنسي باغتنا ليلا وقتل الحارس الشهيد بكرون بشير بعدما أطلق عليهم النار،ففررنا باتجاه بوعلوان وحطينا الرحال هناك.

وقد أقام لنا(غيلاني صالح أومحند أوصالح)عشاء بالمكان المسمى(اكتيبة)ومن هناك إتجهنا إلى (بوڤرورة)وفي ذالك الغد مساء عدنا إلى مركز مسعودة وبعد غد إنتقلنا إلى تخوم أولاد يعڤوب أين إستقبلنا (ماني الجمعي)ومكثنا هناك ثلاثة أيام حيث جاءنا ..عمار معاش ويوسف لعلاوي وعلي انمر واتجهنا إلى أضفي بغابة لبراجه لعقد اجتماع تنسيقي وتنظيمي .
وقاموا بتقسيم النواحي والقسمات .

واستبدلوني من كتيبة عشي عمار ،وعينوني مسؤول القسمة الأولى الناحية الثانية ،المنطقة الثانية،الولاية الاولى،وكان هذا في بداية 1957واتفقنا على توزيع المهام .


معركة عين القطار


وقد كلفت بالإشراف على بوحمامة،يابوس،قايس،الرميلة.
ولما إحتجنا إلى المؤونة إتجهت إلى الرميلة فجمعت مايقارب 500قنطار من القمح من عند الفلاحين وكان من بينهم (اعمر او سلطان)الذي وهب لنا مطمورة مملؤة وقال:(خذوها قبل أن تأخذها فرنسا)
وبدأنا في حمل القمح على البغال وخزنها بأسول وكلفت بحراستها محمد الصغير مسعودي ومسؤولا عليها بمعية أكسل الطاهر وعبدالله عيشاوي .

واقام مسؤول المنطقة الثانية مطحنة بالمكان المسمى(سيدي فتح الله)وكان قد جلبها من متوسة ،فتوفر الغذاء بكثرة.
ومع بداية عام 1958تركز نشاطي في المناطق التي أسندت لي مسؤوليتها ،ولما تدعمت القوات الفرنسية بالجزائر ،بقوات أضافية لتشديد الخناق ،خاصة بعد إستقلال تونس والمغرب ،رمت فرنسا بكل قواتها في الجزائر للقضاء على الثورة .
طلب منا عمار معاش وعبد الصمد الخروج من المناطق السهلية إلى المناطق الجبلية.
وكان عمار معاش مريضا بالكلى وتوجه إلى تونس للعلاج،فأسند المهام إلى عبدالمجيد عبد الصمد ويوسف لعلاوي و محمد الصالح يحياوي وعلي انمر .

فتمركز المجاهدون بالمناطق الجبلية الوعرة للتحصن،وفي هذه الاثناء قضى الفرنسيون على كتيبة الشهيد بشير خلاف بالمكان المسمى فرعون ،ومات بشير خلاف وأخوه عبد الحفيظ بمنطقة ششار،وهناك من يقول بأنهما قتلا داخل مغارة.
وعين بعد ذالك البشير جوادي خلفا لبشير خلاف.

ومات أيضا بششار بعد ستة أشهر ولم يسلم إلا القليل من المجاهدين في هذه المنطقة،جراء الحصار وكون المنطقة شبه صحراوية.
وقد بدا المجاهدون في التجمع بجبال شلية خاصة مع اقتراب فصل الصيف واشتداد الحرارة وتشديد الخناق من طرف الجيش الفرنسي،الذي عزم على القضاء على الثورة.
...يتبع...

التعليقات



If you like the content of our blog, we hope to stay in constant communication just enter your email to subscribe to the blog's express mail to receive the new blog first, or you can send a message by pressing the adjacent button ...

call us

Total Pageviews

Designer: ounissi.yacer All rights reserved

Military Dz

2019-2020